جديد الموقع
اسباب اكتئاب الحمل

اعراض اكتئاب الحمل يعرف اكتئاب الحمل بأنه أحد المشاكل النفسية التي تواجه المرأة خلال فترة الحمل، وخصوصاً في المراحل الأولى منه وقد يستمر لفترة ما قبل الولادة ليصبح الأمر عبارة عن خوف وتوتر من آلام الولادة وكيف ستتحمل الأم مسؤولية تربية طفلها، ويجدر التنويه إلى أن دخول الحامل في حالة الاكتئاب خلال فترة الحمل سيفسد عليها حتماً أموراً كثيرة يجب أن تستمع بها وتُشعرها بالسعادة، لذا من الجيد التعرف إلى ما هي أبرز أعراض اكتئاب الحمل وأسباب التعرض لهذه الحالة وكيفية التعامل خلالها، وهذا ما سنقدمه خلال هذا المقال.

أعراض اكتئاب الحمل

إن أبرز الأعراض التي تشير إلى أن الحامل تشعر بالاكتئاب خلال فترة الحمل تتمثل فيما يلي:

  • العصبية المفرطة.
  • سرعة الانفعال.
  • التوتر.
  • الإحساس بالتعب والوهن.
  • تعرضها لاضطرابات النوم مثل الأرق.
  • التساؤل المستمر حول كيفية رعاية الأطفال وهل هي قادرة على تحمل المسؤولية.
  • تساؤلات تقوم بطرحها الحامل حول شكل جسدها وهل سيزداد وزنها.
  • عدم رغبة الحامل بالانخراط في الأنشطة العائلية.
  • البكاء المستمر وتصبح عاطفية أكثر من المعتاد.
  • إهمال المظهر العام.
  • الإحساس الدائم بالذنب لأنها حامل.
  • فقدان الشهية.
  • عدم اهتمامها بصحتها وما يجب أن تتناوله.
  • عدم القدرة على التركيز.
  • الشعور بصداع شديد ومستمر.
  • الإحساس بآلام في المعدة.

أسباب اكتئاب الحمل

تعود أسباب التعرض لمشكلة اكتئاب الحامل إلى ما يلي:

  • التعرض لمشاكل شخصية داخل إطار العائلة.
  • عدم قدرة الحامل على تحمل الأعراض المصاحبة للحمل مثل: الإمساك والغثيان والتقيؤ المستمر.
  • تعرض الحامل للضغط من قِبل أشخاص معيين في العائلة.
  • الإصابة بالتوتر.
  • الخوف من مسؤولية تربية الأبناء.
  • الخوف من الأمور التي ستحدث أثناء الولادة.
  • يلعب العامل الوراثي عاملاً رئيسياً وقد يكون سبباً للإصابة باكتئاب الحمل.

طرق التعامل مع مشكلة اكتئاب الحمل

يجب على الحامل التي تعاني من مشكلة اكتئاب الحمل أن تساعد نفسها في الخروج من هذه الحالة، لأنها ستؤثر سلباً على صحتها وصحة الجنين وقد تعاني من مشاكل صحية أثناء الولادة، ويمكن ذلك من خلال اتباع النصائح التالية:

  • الحرص على استنشاق الهواء النقي خارج المنزل.
  • الابتعاد عن الجلوس في الأماكن المغلقة.
  • ممارسة رياضة المشي، ويكون ذلك بعد استشارة طبية من الطبيب الخاص.
  • يجب اتباع نظام غذائي صحي والابتعاد عن العادات الصحية السيئة كشرب القهوة والتدخين.
  • ينصح للحامل أن تشارك في الأنشطة الاجتماعية العائلية والابتعاد عن العزلة قدر الإمكان.
  • يجب على الحامل أن تقوم بمشاركة الزوج بكل المشاكل التي تتعرض لها، وتطلب منه أن يساندها لتخطيها.
  • الاستمتاع باجتياز كل مرحلة من مراحل الحمل التي تنبؤ بقدم مولودها الجديد.