جديد الموقع
موقع نهر الأمازون

معلومات عن نهر الأمازون يقع نهر الأمازون في أمريكا الجنوبية وهو ثاني أطول نهر بالعالم بعد نهر النيل من حيث الحجم والعمق إذ يبلغ طوله (6259) كيلو متر، ويمتد على ضفافه مناطق عريضة ومساحات شاسعة تحجب رؤيا الضفة الأخرى له، ويصل عرضه إلى (150) كيلو متراً، ومساحته (7) مليون كيلو متر مربع كما تقدر متوسط الحرارة به بـ (29)درجة، وهو أكبر حوض تصريف بالعالم ويمثل حوالي خمس إجمالي تدفق الأنهار في العالم، ويزيد عدد روافده عن (1,100) رافد ليصل طول (17) منها لأكثر من (1,000) كيلو متر أهمها قناة كاييكوير وبرانكو وجافارى وغيرها، وسنقدم خلال مقالنا هذا معلومات عن نهر الأمازون.

حقائق عن نهر الأمازون

  • يعد المستكشف الإسباني (بنزون) أول مكتشف أوروبي لنهر الأمازون، وذلك خلال إبحاره في القرن السادس عشر ميلادي للوصول إلى شواطئ البرازيل، وكان أول من سكن ضفاف حوضه قديماً هم (الهنود).
  • قام الإسباني (فرانسيسكو أوريلانا) عام (1541) في حملة استكشافية بدأها من نهر (نبابو) في بيرو متجهاً إلى المحيط الأطلسي، وخلال تلك الحملة قامت بعض نساء تلك المنطقة الأمازونية بمهاجمة الحملة ليتم على أثرها تسميته بهذا الاسم.
  • ينبع نهر الأمازون من مرتفعات جبال الأنديز في (بيرو) والتي يقدر ارتفاعها فوق سطح البحر بـ (5240) متر، ويصب به الفرع الأدنى نهر (أبوريماك) ويلتقي بالجهة الشرقية بمجرى نهر (أوكايالي) عند نقطة التقاء قريبة من منطقة (إكويتوس) في بيرو، ليستمر بعدها متجهاً نحو شرق البرازيل ويصب في المحيط الأطلنطي.
  • بدأت أهمية منطقة حوض النهر تظهر وبشكل كبير في القرن التاسع عشر خلال استخراج المطاط، عندما قامت عام (1910) آسيا في إنتاج المطاط وتصديره.
  • يبلغ معدل الماء المتدفق له خلال موسم الشتاء (300) ألف متر مكعب بالثانية لتوازي هذه الكمية حجم الماء المتدفق في الأنهار الثمانية التي تليه بالترتيب على مستوى العالم.
  • يوجد نزاعات بين الجغرافيين حول أطول نهر بالعالم الأمازون أم النيل، حتى قامت الهيئات الجغرافية بتأكيد وتوضيح أن (نهر الأمازون) يأتي ترتيبه ثاني أطول نهر بالعالم بعد نهر النيل.

الحياة الطبيعية في نهر الأمازون

  • يوجد في هذا النهر العديد من أنواع الأسماك مثل سمكة (البرانية) الشرسة وسمكة (البيراروكو) والتي تعد من أضخم أنواع الأسماك في أمريكا الجنوبية، إضافة إلى أنواع أخرى من الحيوانات كالقرود والببغاوات وحيوان الكسلان وأفعى الأناكوندا.
  • يوجد به ما يقارب الــ(3000) نوع من النباتات التي تمتد على ضفاف النهر الواسعة، إضافة إلى الأشجار العملاقة المتشابكة والتي تحجب ضوء الشمس لكثافتها والبالغ طولها إلى (60) متر.