جديد الموقع
حكم افطار رمضان

ما هو حكم من افطر برمضان كل من أفطر بغير عذر فعليه التوبة إلى الله لارتكابه إثماً عظيماً وعصيانه لأمر الخالق سبحانه وتعالى، ويلزمه قضاء ذلك اليوم فقط، إلا من أفطر بالجماع، فإنه يقضي ذلك اليوم، وعليه مع ذلك كفارة لتلك المعصيةبإعتاق رقبة، أي بشراء رقيق مسلم وإعتاقه، والإسلام يؤكد على أهمية تحرير الإنسان من الرق والعبودية في كل مناسبة، وإذا لم يوجد ذلك كما هو الحال اليوم فيصوم شهرين متتابعين، فإن لم يستطع فيطعم ستين مسكينا.

صيام التطوع

فرض الله صيام شهر واحد في السنة، ولكنه رغب بصيام أيام أخرى لمن وجد في نفسه القدرة والرغبة في ذلك ابتغاء زيادة الأجر والمثوبة،ومن تلك الأيام:

  1. يوم عاشوراء ويوم قبله أو بعده، ويوم عاشوراء هو اليوم العاشر من شهر محرم الشهر الأول في التقويم الإسلامي، وهو اليوم الذي نجا الله فيه نبي الله موسى من فرعون وأغرق فرعون ومن معه، فيصومه المسلم شكراً لله على نجاة موسى واتباعاً لرسولنا صلى الله عليه وسلم لما صامه وقال:”صوموا قبله يوماً أو بعده يوماً” (أحمد 2154)، ولما سئل صلى الله عليه وسلم عن صيامه قال: “يكفر السنة الماضية” (مسلم 1162).
  2. يوم عرفة، وهو اليوم التاسع من شهر ذي الحجة، الشهر الثاني عشر من التقويم الإسلامي، وهذا اليوم يجتمع فيه الحجاج إلى بيت الله في عرفة فيدعون الله عز وجل ويبتهلون إليه، وهو من أفضل أيام العام،ويشرع لغير الحجاج صيامه، ولما سُئل صلى الله عليه وسلم عن صوم يوم عرفة قال: “يكفر السنة الماضية والباقية” (مسلم 1162).
  3. ستة أيام من شوال، وشوال هو الشهر العاشر، قال صلى الله عليه وسلم:”من صام رمضان ثم أتبعه ستاً من شوال كان كصيام الدهر” (مسلم 1164).